.:: منتدى صالات كاراتيه العرب لفنون القتال والدفاع عن النفس ::.
العودة   صالات كاراتيه العرب > بعيداً عن فنون القتال > ينابيع الطاقة ( تشي كونغ\تاي جي \ ريكي )
ينابيع الطاقة ( تشي كونغ\تاي جي \ ريكي ) منتدى متخصص في التشي كونغ والتاي جي والريكي فقط

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 19th June 2006, 12:08 PM
 
فارس الظلام
عضو جديد
  فارس الظلام غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: June Jun 2006
الدولة: جمهوريه مصر العربيه
المشاركات: 10
قانون الكارما

((العاقبة))



إن قانون الكارما ليس بقانون....!!!

قد توحي لك هذه الكلمة بأنه قانون علمي مثل قانون الجاذبية.

ولكنها ليست بقانون أبداً، بل هي مجرّد أمنية.



لقد تمنّينا عبر قرون طويلة أنه إذا فعلنا شيئاً جيداً سوف نحصد شيئاً جيداً بالمقابل، وكان هذا أمل الإنسانية في وجودٍ عادل تماماً.



إذا نظرت إلى الطبيعة فستجد فيها عدة قوانين- والعلم بكامله هو اكتشاف لتلك القوانين - ولكن العلم لم يقترب أبداً من اكتشاف أي شيء كقانون للعاقبة.



نعم، من المؤكد أن أي عمل نقوم به سوف يكون له نتيجة ورَدّ فِعل، لكن قانون الكارما يأمل بأكثر من ذلك بكثير.



إذا قلتَ ببساطة أنه إذا قمتَ بأي عمل فسوف ينتج عنه رد فعل محدد، فمن الممكن أن تجد إثباتاً علمياً لذلك.

لكن الإنسان يتمنى أكثر من ذلك، فهو يتوقّع بأن العمل الطيب لابد أن يؤدي إلى عاقبة طيبة و بالعكس مع العمل السيء لا بد أن تكون عاقبته سيئة.



قد تعني لنا هذه الكلمة أموراً ضِمنيّة أخرى.



في البداية ما هو الخير أو الشيء الجيد؟



إن كل مجتمع يحدد لنا مفهوم الخير حسب مفهومه الخاص.

فما هو خير عند اليهود يختلف عما هو عند المسيحيين أو المسلمين. ليس ذلك فحسب! بل وقد يكون مفهوم الخير عند إحدى الحضارات مختلفاً عنه عند حضارات أخرى..!!!



على القانون أن يكون عالمياً وكونياً.

على سبيل المثال: إذا سخّنت الماء إلى درجة المائة فسوف يغلي ويتبخّر- في التيبت، في روسيا في أميركا...


حتما إن قانون الكارما ليس بقانون علمي ولا جزء من أي نظام قانوني.



إذاً أي نوع من القوانين هو؟؟!



إنه مجرد أمنية...



إنسانٌ متحيّر في ظلام حالك، يتلمّس طريقه، يتمسّك بأي شيء يعطيه قليلاً من الأمل والنور، لأن جميع ما تراه في الحياة مختلف تماماً عن قانون الكارما.



فقد ينجح رجل مشهور بالإجرام في الوصول إلى قيادة دولة بكاملها.

أو بالعكس: قد لا يكون مجرماً من قبل، ولكن عندما أصبح رئيساً لبلد ما صار مجرماً...



لذلك فهناك أمور غريبة تحدث في الحياة:

أفراد سيئون يصلون إلى مراكز جيدة، ويصبحون محترمين ومعظّمين، ليس في حياتهم فقط بل يحمل التاريخ أسمائهم أيضاً.

التاريخ حافل بأسمائهم!



غوتام بوذا، مهاڤيرا، كاناد، غوتام، لاوتسو، تشوانغ تسو، ليي تسو – لن تجد أناساً مثل هؤلاء في التاريخ ولا حتى على هامشه.



أما أمثال الإسكندر الكبير، نابليون بونابرت، أدولف هتلر، تيمورلنك، نادر شاه – فيُشكّلون القسم الأكبر من التاريخ!



التاريخ يكتبه المنتصرون....



في الحقيقة علينا كتابة التاريخ بأكمله مرة ثانية، لأن جميع تلك الأسماء يجب أن تُمحى تماماً. حتى أننا يجب ألا نتذكرهم أبداً، لأن تذكرهم قد يجلب أفكاراً شريرة بين الناس.



إن الإنسانية الأفضل يجب ألا تعطي أي أهمية لتلك الأسماء حتى في هوامش صفحاتها، فليس هناك حاجة لذلك.

لقد كانوا مجرد كوابيس... فمن الأفضل نسيانهم تماماً حتى لا يلاحقوننا كالظلال.



وعلينا أن نكتشف الأفراد الذين عاشوا على هذه الأرض وجعلوها جميلة بشتى الطرق، الذين قد شاركوا الناس أفراحهم، رقصاتهم، وموسيقاهم، شاركوهم في كل نشوتهم و محبتهم... وكانوا مجهولين.

وقد نسي الناس أسماءهم تماماً.





بالنسبة لي: بالتأكيد لكل عمل نتيجة وعاقبة، لكن ليس في مكان بعيد من الحياة المستقبلية.



إن العمل وردّ فعله متصلان معاً... إنهما جزء من عملية واحدة.



هل تظن أن زرع البذرة وجني المحصول عمليتان منفصلتان؟

إنها عملية واحدة.

ما أن تزرع البذرة حتى تنمو وتكبر، وفي يوم ما ستعطي البذرة الواحدة آلاف البذور. وهذا ما تُسميه بمحصولك.

إنها نفس البذرة التي انتشرت وتحولت إلى آلاف البذور. لم يتدخّل موت في ذلك، ولم تلزم أي مرحلة بعد الحياة... هذا استمرار وتواصل متتالي فحسب.





إذاً الشيء الذي عليك تذكُّره:

في نظرتي إلى الحياة، نعم، كل عمل لا بد أن يكون له عواقب تالية، لكنها لن تكون في أي مكان آخر، ستحصل عليها هنا والآن.

وعلى الأرجح ستحصل عليها في نفس اللحظة.



ألا تشعر بمتعة خاصة عندما تكون لطيفاً مع أحدهم؟ ألا تشعر بسلام داخلي وإشباع فائق؟

ألا تشعر بأنك مُقتنع بما فعلته؟



هناك نوع من الرضى والارتياح العميق.



ولكن...

هل شعرت بتلك القناعة عندما تكون غاضباً؟

عندما تغلي من الغضب، عندما تؤذي أحداً ما، هل تشعر بالسلام والهدوء يخيم عليك؟



لا، هذا مستحيل...

إنك بالتأكيد سوف تشعر بالحزن لأنك تصرّفت مثل الأحمق، لأنك قمتَ بنفس العمل الأخرق الذي قد قرّرتَ مراراً وتكراراً عدم القيام به.

سوف تشعر بتفاهة و حقارة هائلة في نفسك. ستشعر بأنك لست إنساناً بل مجرّد آلة: لأنك لا تستجيب، بل تنفعل.



لقد قام أحدهم بعمل ما، استفزّك وأنت انفعلت.



كان المفتاح في يده، وأنت رقصت وفق رغبته تماماً، وبذلك كان لديه سيطرة عليك.



عندما يشتمك أحد ما وتبدأ بالقتال، فماذا يعني هذا؟؟



هذا يعني أنه ليس لديك أي مقدرة على عدم الانفعال.



-- دائماً: تجاوب ولا تنفعل --

وفى النهايه نتمنى ان تكون عرفتم ماهى الكارما ا

اخوكم
فارس الظلام
___________________ التوقيع: ___________________
من عرف نفسه عرف ربه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19th June 2006, 04:34 PM
  الصورة الرمزية amil
amil
جيكو كوي
  amil غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: September Sep 2004
الدولة: فلسطين
المشاركات: 2,248
جزاك الله خيراً أخي العزيز

فارس الظلام

اخوك
___________________ التوقيع: ___________________

‏‏سيد ‏‏الاستغفار

{ اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت}
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 21st June 2006, 10:55 AM
 
sahara_Girl
عضو جديد
  sahara_Girl غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: June Jun 2006
الدولة: الكويت
المشاركات: 9
شكراا لك اخوي شمع الظلام على الموضوع ^^

تحياتي
___________________ التوقيع: ___________________
أصعب شيء هو نسيان شخص تحبه بعد فراقه .....
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 21st June 2006, 11:38 PM
 
شمع الظلام
لاعب نشيط
  شمع الظلام غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: June Jun 2006
الدولة: السعودية
المشاركات: 51
نعم ..

أخي : فارس الظلام ..

لقد قرأت عن موضوعك هذا في رسالة كنت قد بعثتها لي ..

وشعرت أن الكارما هذه مثل البرمجة الموجودة .. في جيناتنا ..

فأشخاص يكونون .. لطيفين وأليفين .. تحس انهم ملائكة ..
تتغير الظروف .. وتمر السنين ..
يأتي وقت ..
تظهر حقائق كانت مخفية ..
عندما يكونو في موقف أقوى يتطلب منهم الحكمة .
تجدهم ينقلبون إلى وحوش مفترسة ..

هم أنفسهم لايشعرون بالتغير الحاصل ..
يظنون أنهم على حق ..

لكن يبدو أن البرمجة أو الكارما كانت تخزن فيهم وحشا نائما ..

الشخص الذي يستطيع ترييض صفاته الأنانية .. والقبيحة ..
بشئ نسميه : الضمير ..
يكون بكل إختصار : إنســان

هذا الضمير الإنساني .. الذي يكون حاكما على الإنسان وتصرفاته .. هو الحل لكي نسيطر على القسم المتوحش والحيواني في صفاتنا ..

لكن .. هل كل الناس .. بنفس الدرجة من العلم أو الفهم ..
لكي يستوعب هذا الأمور ..

اللــه هو خالق الكون ..
وهو واضع قوانينه ..

وإليه مرد الأمور كلها ..

وعلينا .. الإجتهاد ..


سـ شمع الظلام ـامي
___________________ التوقيع: ___________________
لو استطعت إنارة ظلام داخلك ..
لأنرت الكون كله ..
لأن الكون موجود بداخلك ..
فابحث عنه ..
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 22nd June 2006, 03:18 AM
 
محب الجهاد
عضو جديد
  محب الجهاد غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: March Mar 2005
المشاركات: 11
من يفعل الخير لا يعدم جوازيه/// لا يذهب العرف بن الله و الناس
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 25th June 2006, 05:57 AM
  الصورة الرمزية ShoulinTiger
ShoulinTiger
لاعب مميز
  ShoulinTiger غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: May May 2005
المشاركات: 127
الاخ فارس الضلام ..

انت تريد الوصول لنقطه معينه ...

الا وهي كيف نعيش بسلام .... !!!

الحل موجود .. في كتاب الله ..

قال الله تعالى ( اللذين امنوا ولم يلبسوا ايمانهم بضلم .. اولائك لهم الامـــــن ) ..

لقد بين الله هذا الموضوع قبل 1427 سنه ..

ولكن فعلا عندما اراد الناس منهج غير منهج الله .. اصبحوا يعيشون حياة السباع ..

ولذلك لن ترا مؤمن يخاف الله ويتقيه ... يتصرف بتلك الوحشيه ..

انا فهمت ما تريد الوصول اليه .. وامل ان تفهم ما اريد أن أصل اليه ..

اخوك : نمر الشاولين .
___________________ التوقيع: ___________________
الــــــــــــــــــــــــــــعِـــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــّلــــــــــــــمُ

نــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــوّرٌُُُُُ


والــــــــــجـــــــهـــــــــــــلُ


((( ضـــــــــلام )))
رد مع اقتباس

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

الإنتقال السريع

الساعة الآن 07:19 AM
| إبعث لنا برسالة | أخبر صديقك عنا  | الصفحة الرئيسية |
.:: جميع الحقوق محفوظة 1435هـ 2014 م - كاراتيه العرب ::.

.:: Developed & Maintained by : digital Film ::.
Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Translate By Almuhajir